ناصر الظاهري

كاتب عمود يومي في جريدة «الاتحاد» بعنوان ( العمود الثامن ). عمل في الحقل الإعلامي والصحفي أقام عدة معارض وشارك في العديد من المؤتمرات الثقافية والإعلامية في مختلف دول العالم و نال عدة جوائز من أكثر من بلد. من مؤلفاته : عندما تدفن النخيل، خطوة للحياة .. خطوتان للموت، ( أصواتهم ) كتاب عن القصاصين في الخليج،( أصواتهن ) عن القصاصات في الخليج، العين المصورة وترجمت بعض قصصه إلى الإنجليزية، الروسية، الفرنسية والإسبانية والهندية. تخرج من جامعة الإمارات تخصص إعلام / أدب فرنسي والدراسات العليا من معهد الصحافة الفرنسية جامعة السوربون باريس.

ناصر الظاهري
صباحات مدن عاطرة.. معطرة -1-

هي صباحات مدن عاطرة معطرة، هي صباحات جاء بها السفر، وفرضت...

خميسيات

ــ «يوم تنقصك السيولة تظل تدور كيف تأكل حظرك من طارف؛ رقم...

غابت عبارة: مرحبا الساع

نعم.. أقرّ كأحد المواطنين القدامى، ومن جيل الطيبين، أنه في...

حفنة التراب وحفنة التبر

فرحت حين رأيت تلك الممثلة الأميركية الجميلة والعزيزة على...

القطاع الخاص.. البشرى والبشارة

استبشر القطاع الخاص، ونريده أن يُبشر، استبشر بما قدمته...

موقع الحصن المنيع

الزائر والسائح ورجل الأعمال الأوروبي لديه مشكلته الدائرة...

المزيد