أبوظبي (الاتحاد)

أكد الدكتور سلطان محمد النعيمي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، بالمناسبة أن المرأة الإماراتية تتمتع اليوم بحضور وتأثير مميَّزين، داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها؛ وذلك بفضل جهود ودعم القيادة الحكيمة، التي أتاحت لها المشاركة الفاعلة والمؤثرة في عملية التنمية الشاملة. وقال الدكتور النعيمي: إن استراتيجيات دولة الإمارات وسياساتها وتشريعاتها كافة أسهمت في تمكين المرأة الإماراتية؛ وعززت حضورها في القطاعات الحيوية على اختلافها منذ وقت مبكّر؛ بفضل رؤى وطموحات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، الذي كان ينظر إلى المرأة بصفتها شريكاً أساسياً في مسيرة النهضة والتنمية.
وأضاف أن قرار تخصيص نسبة 50% من مقاعد المجلس الوطني الاتحادي للمرأة، كان من أهم القرارات وأكثرها تميزاً على الصُّعُد الوطنية والإقليمية والعالمية؛ نظراً إلى أهميته البالغة في تمكين النساء في الدولة سياسياً، وإتاحة الفرصة لهنَّ للمشاركة في صناعة المشهد السياسي والاقتصادي والاجتماعي على الصعيد الوطني، إلى جانب إخوانهن الرجال.