أتاحت إدارة ترخيص الآليات والسائقين بشرطة رأس الخيمة، خدمة تسجيل المركبات إلكترونياً في الإمارة، عن طريق موقع وزارة الداخلية، أو عبر قنواتها الرسمية وذلك مواكبة للتطلعات الحكومية، وتجسيداً لتوجيهات وزارة الداخلية، بتقديم خدمات متميزة تفوق توقعات المتعاملين.

وقال العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة، إن آلية الخدمة تتيح للمتعاملين إمكانية تسجيل مركبات الأفراد التي يتم تحويلها من إمارة أخرى أو حيازتها، كما تتيح تسجيل المركبات من خلال منافذ البيع "الوكالات"، وذلك من خلال الدخول إلى موقع وزارة الداخلية، أو إحدى قنواتها الإلكترونية الرسمية، واختيار الخدمة، واتباع التعليمات في الموقع لإدخال المستندات الرسمية المطلوبة، ثم تفعيل الخدمة، وذلك بهدف إتاحة الخدمات على مدار الساعة، والوصول إليها سواءً عبر الأجهزة الالكترونية الشخصية أو الهواتف الذكية أو أجهزة الخدمة الذاتية، سعياً لإسعاد المتعاملين عبر كسب ثقتهم ونيل رضاهم.

وأوضح العميد الدكتور الحميدي أن تسجيل مركبات الأفراد التي تم تحويلها من إمارة أخرى أو حيازتها، يتم من خلال الدخول إلى الموقع واختيار شهادة التحويل أو الحيازة، ومن ثم اختيار اللوحات سواء لوحة محجوزة أو لوحة جديدة "صرف تلقائي من النظام" ومن ثم اختيار المصنع المراد استلام لوحات الأرقام من خلاله "مصنع قرية التسجيل المتواجد بمنطقة سهيلة بإمارة رأس الخيمة " ومن ثم دفع الرسوم، وبعد إتمام العملية ودفع المستحقات، يتسلم المتعامل اللوحات مباشرة من المصنع، ويتم ارسال الملكية من خلال البريد.

ونوه إلى أن آلية تسجيل المركبات من خلال منافذ البيع "الوكالات" ستتم أثناء قيام المتعامل بشراء مركبة من الوكالة، فتعمل الوكالات على الدخول إلى موقع وزارة الداخلية، وتسجيل المركبات بإسم العميل مباشرة ودفع الرسوم، ومن ثم يتوجه العميل مباشرة إلى مصنع اللوحات لاستلام لوحات الأرقام، ويتم إرسال الملكية عبر البريد للعميل.

وأكد مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة، حرص القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، ممثلة في إدارة ترخيص الآليات والسائقين، على مضاعفة الجهود لتوفير كافة الموارد والإمكانيات المتاحة التي تسهم في إسعاد المتعاملين وتسهل إجراءاتهم المرورية المتعلقة بالتسجيل والترخيص، سعياً نحو تعزيز الخدمات الحكومية المقدمة، توطيداً لجسور التواصل بين القيادة والجمهور.