سيد الحجار (أبوظبي)

أكدت شركات عقارية في أبوظبي، التزامها بإنجاز وتسليم المشاريع وفق الجداول الزمنية المحددة، موضحة أن العمل بالمشاريع يسير وفق الخطط المعلن عنها، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد- 19».
وقال مسؤولون عقاريون وخبراء لـ «الاتحاد»: إن الالتزام بإنجاز المشاريع وتسليمها، رغم التحديات الراهنة، يعزز من ثقة المستثمرين بالسوق، لاسيما في ظل توالي الكشف عن محفزات حكومية ومبادرات لدعم القطاع العقاري، لاسيما بشأن توفير التمويل، وإلغاء وتخفيض الرسوم.

استمرار أعمال البناء
وقال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية، إن الشركة تركز حالياً على استمرارية الأعمال وإنجاز المشاريع وفق الخطط المعلن عنها، موضحاً أن الشركة بدأت مؤخراً تسليم الوحدات بمشروع «ذا بردجز» بجزيرة الريم، عقب الانتهاء من بناء أول 3 أبراج مؤلفة من 636 شقة، بينما تستمر أعمال البناء والتشييد في الأبراج الثلاثة الأخرى، فضلاً عن بدء تسليم الوحدات للعملاء في أول منطقتين من مشروع «ياس ايكرز». ويوفر «ياس ايكرز» 652 فيلا وتاون هاوس، ويضم ملعباً للجولف ووحدات فلل تطل على واجهة مائية في الطرف الشمالي من جزيرة ياس.
وأوضح الذيابي أن التزام الشركة بتسليم المشاريع وفق الجدول الزمني المحدد، يعزز ثقة المستثمرين، لاسيما خلال هذه الظروف الاستثنائية.

تجهيز الأراضي
وكشفت «الدار» مؤخراً، عن تقدم الأعمال بمشروع «ريفلكشن» السكني، الذي يضم 374 وحدة سكنية، مع إنجاز نحو 25% من المشروع، فضلاً عن تقدم الأعمال بمشروع «وترز أج»، والذي يضم 13 مبنىً سكنياً بجزيرة ياس، فيما يجري تنفيذ الأعمال الخاصة بالمسح العام، وتجهيز الأراضي، وإنشاء شبكات الصرف الصحي بمشروع «ليا» في ياس، والذي يوفر 238 قطعة أرض.
وأنجزت «الدار» 25% من الأعمال التطويرية بمشروع أراضي «الريمان» بمنطقة الشامخة، فيما تم الانتهاء من التصميم التفصيلي وبدء أعمال تجهيزات الأراضي وتركيب شبكات الصرف الصحي بمشروع «الريمان 2»، كما تم إنجاز 25% في مشروع «الغدير»، مع الانتهاء من وضع أساسات البناء لجميع الوحدات، ومن المقرر استكمال تطوير البنية التحتية الأساسية للخدمات في الربع القادم.

خطط تمويل 
وأشار الذيابي إلى أن الشركة حرصت على تقديم المزيد من التسهيلات للعملاء والمشترين خلال هذه الفترة، عبر توفير خطط تمويل مرنة، فضلاً عن تأجيل سداد الدفعات لمدة 3 إلى 6 أشهر، كما يمكن للعملاء الاستفادة من الإعفاء من رسوم الـ 2% الذي أعلنت عنه مؤخراً بلدية أبوظبي، بالإضافة إلى إمكانية الاستفادة من الإعفاء من رسوم الخدمة للسنة الأولى من الدار العقارية.
وأكد التزام «الدار» بالعمل بشكل وثيق مع جميع المقاولين والموردين، لضمان تطبيق كافة الإرشادات والحفاظ على سلامة الجميع، مشيراً أن الشركة أكدت التزامها بسداد مستحقات المقاولين والموردين للعام 2020 والبالغة نحو 4 مليارات درهم.

معايير الصحة والسلامة
ومن جانبه، أكد وليد الهندي، الرئيس التنفيذي لشركة إمكان للتطوير العقاري، أن الأعمال الإنشائية بمشاريع الشركة تسير وفق الخطط الزمنية المحددة، مع الالتزام بتطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة لجميع العاملين في مواقع المشاريع التطويرية، تماشياً مع التوجيهات الحكومية.
ولفت إلى أن الأعمال تسير على قدم وساق في مشروع «بيكسل»، والذي يتألف من 7 أبراج توفر 525 وحدة سكنية، ضمن مجمع «ميكرز ديستركت» في جزيرة الريم، فضلاً عن مشروع «الجرف» على ساحل الإمارات بمنطقة غنتوت بين أبوظبي ودبي.
ويقام «الجرف» على مساحة 370 هكتاراً، ويضم المشروع الذي يقام على مراحل مختلفة، ثلاث مناطق هي «حدائق الجرف»، و«جوار القصر» و«مرسى الجرف»، ولكل منها خصائصها المعمارية المحددة.
وطرحت «إمكان» العام الماضي، المرحلة الأولى بمشروع الجرف، والتي تضم 293 فيلا سكنية وقطع أراضٍ.
وأشار الهندي إلى إنجاز أعمال تطوير مشروع «حديقة الشيخة فاطمة»، الممتدة على مساحة 46 ألف متر مربع، في منطقة الخالدية بأبوظبي، حيث يتوقع الحصول على الموافقات النهائية قريباً، فضلاً عن إنجاز مشروع «ندرة» بجزيرة السعديات، والذي يوفر 37 فيلا شاطئية فاخرة.

تدابير صارمة 
أكدت شركة بلووم العقارية أن الأعمال في مشاريعها تجري على قدم وساق، مع التزامها بتطبيق تدابير صارمة لضمان صحة وسلامة العاملين في المواقع. وكشفت الشركة، مؤخراً، أن الأعمال الإنشائية بمشروعي بلووم تاورز وبلووم هايتس تحرز تقدماً ملحوظاً، حسب الجدول الزمني المحدد. وأكدت بلووم أن جميع المشاريع والأعمال مستمرة، على الرغم من التحديات التي تفرضها جائحة فيروس كورونا، مشيرة إلى العمل عن كثب مع المقاولين لضمان تسليم الوحدات السكنية للعملاء في الموعد المحدد، ووفقاً لأعلى وأفضل المعايير.