دبي (الاتحاد)

أنجزت جمارك دبي نحو 452.3 ألف مطالبة بقيمة 3.2 مليار درهم، وذلك خلال النصف الأول من العام الجاري، بحسب بيان نشر أمس.
وقال البيان: «تُمكن منصة نظام إعادة التأمينات الذكي المبتكرة العملاء من تقديم المطالبات على مدار الساعة طوال الأسبوع، وهو ما يوفر وقت وجهد العميل ويخفض التكلفة عليه، حيث تحرص جمارك دبي على تقديم خدماتها الجمركية عبر منصات وتطبيقات ذكية لا تستدعي حضور العملاء إلى مقار المراكز الجمركية، وهو ما يدعم سعادة العملاء ويرسخ موقع دبي المدينة الأذكى عالمياً».
وقال محمد الهاشمي مدير إدارة التأمينات الجمركية والمقاصة في جمارك دبي: «سجلت إدارة التأمينات الجمركية والمقاصة وبالرغم من تداعيات فيروس كورونا المستجد أداءً قوياً خلال النصف الأول من العام الجاري، وذلك بفضل التكنولوجيا المتقدمة وأتمتة الإجراءات، وتقنيات الذكاء الاصطناعي التي استثمرت فيها الدائرة، حيث يعد نظام إعادة التأمينات الذكي، وهو الأول من نوعه على مستوى العالم، ابتكاراً متطوراً تقنياً يستطيع التعامل مع نحو مليوني طلب في العام، وبمعدل يفوق 5 آلاف طلب في اليوم».
وفيما يخص عمليات المقاصة الإلكترونية، فقد سجل عدد مطالبات التحويل الآلي المباشر المعتمدة 49.9 ألف مطالبة بقيمة رسوم جمركية محولة بلغت 249.3 مليون درهم.
وأضاف الهاشمي: «تساهم عملية إغلاق طلبات رد التأمينات والتي تستغرق يومي عمل نحو توفير السيولة للشركات واستقطاب مزيد من الاستثمارات الجديدة في الدولة، وقد أسهمت التحسينات التي تم إدخالها على منصة نظام إعادة التأمينات الذكية إلى إعادة التأمينات والضمانات للعملاء بسرعة ودقة وشفافية، ويدعم النظام العديد من القدرات الوظيفية، ومنها تقديم المطالبات على مدار الساعة طوال الأسبوع، ووحدة مركزية لمعالجة المطالبات».