أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت شركة الدار العقارية «الدار»، أمس، بيع وحدات مشروع «نويا» كافة، مجتمعها السكني الأحدث في قلب جزيرة ياس، خلال أربع ساعات من اليوم الأول لطرحها للبيع.
وحقق المشروع مبيعات بقيمة مليار درهم، ليرتفع بذلك إجمالي مبيعات الشركة لهذا العام إلى أكثر من 3 مليارات درهم.
ويوجد مشروع «نويا» في منطقة استثمارية على جزيرة ياس، وبالتالي كانت جميع وحداته متاحةً للتملّك الحرّ لجميع الجنسيات، حيث وصلت نسبة المشترين الإماراتيين 60%، بينما كانت نسبة المشترين من جنسيات أخرى 40%. وجذب المشروع عموماً العملاء الأصغر سناً، حيث وصلت نسبة المشترين دون سن 45 عاماً 50%، و20% للمشترين دون سن 30 عاماً، وهو أعلى مستوى لإقبال الشباب على مثل هذه المشاريع.
كما شهد المشروع إقبالاً قوياً من الإناث بنسبة 25%. ويعد مشروع «نويا» أول مجتمع سكني من الفيلات ومنازل «التاون هاوس» معقولة التكلفة في جزيرة ياس بأسعار بدأت من 1.49 مليون درهم.
وقال راشد العميرة، المدير التنفيذي للشؤون التجارية لدى الدار العقارية: «يعتبر الإقبال القوي على وحدات مشروع (نويا) ثمرة التزامنا بتقديم العقارات المناسبة التي تواكب طلب السوق وتوقعات العملاء، كما يشكل دليلاً ملموساً على قوة سوق العقارات في أبوظبي، والرغبة الكبيرة بالاستثمار في المشاريع المتميزة ذات الأسعار الجيدة في مواقع رئيسية مثل جزيرة ياس.
وباعتبارها واحدة من أبرز وجهات أبوظبي، تواصل جزيرة ياس اجتذاب مزيج متنوع من العملاء الذين يبحثون عن التوازن الصحيح بين جودة العقار والموقع المميز وأسلوب الحياة الراقي، ونفخر بإتاحة الفرصة أمام عملائنا لشراء العقارات في مثل هذه المشاريع الفريدة».
ومن المقرر أن تنطلق الأعمال الإنشائية لمشروع «نويا» في الربع الثاني من عام 2021 على أن يتم تسليم الوحدات في الربع الثاني 2023.
ويعتبر «نويا» ثاني مشروع سكني تطوره «الدار» على جزيرة ياس بعد مجمعات «ووترز أج» و«أنسام» و«ويست ياس» و«ياس إيكرز» و«مايان».وقد تم إطلاق أكثر من 5.000 وحدة على مدى السنوات الأربع الماضية وبيع 87% منها، الأمر الذي يعكس استمرار جاذبية المجمعات السكنية على جزيرة ياس.
وتشمل كلّ وحدة سكنية مساحة خارجية خاصّة بها.
ويوفر المشروع مجموعة متنوعة من المرافق مثل الحدائق المجتمعية، والمنشآت الرياضية، ومسبح يضم أقساماً مخصصة للبالغين والأطفال، ومنطقة للألعاب المائية، ونادياً رياضياً، وغرفة متعددة الاستخدامات، بالإضافة إلى قربه من المدارس، وملاعب الجولف، ووجهات التسوق والترفيه، والمتنزهات الفريدة في جزيرة ياس.