دبي (الاتحاد)

اختتمت غرفة تجارة وصناعة دبي مشاركتها في فعاليات قمة إثيوبيا للاستثمار في قطاع النقل التي عقدت مؤخراً في العاصمة أديس أبابا لبحث فرص الاستثمار في قطاع النقل الواعد، حيث بحث وفد الغرفة مجالات التعاون المشتركة بين مجتمعي الأعمال في دبي وإثيوبيا.
وتعتبر قمة إثيوبيا للاستثمار في قطاع النقل التي نظمتها وزارة النقل الأثيوبية منصة مثالية للترويج للفرص غير المكتشفة في قطاع النقل الأثيوبي، والتعريف بالشراكات والإمكانات والقدرات التي يمكن للمستثمرين الأجانب الاستثمار فيها في هذا القطاع الحيوي بإثيوبيا.
وشارك عمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة دبي في حلقة نقاشية خلال القمة تحت عنوان «فرص تفاعل القطاع الخاص في قطاع النقل الإثيوبي»، حيث تحدث عن اهتمام المستثمرين في إمارة دبي باستكشاف فرص التوسع والاستثمار المجزية لهم في قطاعي الخدمات اللوجستية والنقل وخصوصاً الشركات المتخصصة بتقنية المعلومات والتوصيل والشحن.
ولفت خان إلى أنه منذ افتتاح أول مكتب تمثيلي للغرفة في إثيوبيا منذ سنوات عدة، فإن تجارة دبي غير النفطية مع القارة الأفريقية ارتفعت بنسبة 42% خلال الفترة 2014-2019، داعياً الشركات الإثيوبية إلى المشاركة في معرض إكسبو 2020 دبي، والمنتدى العالمي الأفريقي للأعمال الذي يوفر فرصة لرجال الأعمال لتعزيز حضورهم العالمي.