وليد فاروق (دبي) 

 بعدما نجح الوصل في إتمام أولى صفقاته للموسم الجديد، بالتعاقد مع الأرجنتيني نيكولاس أوروز لاعب وسط راسينج الأرجنتيني على سبيل الإعارة في الموسم الكروي 2020 - 2021، كثف مسؤولو النادي تحركاتهم لاستكمال قائمة المحترفين الأجانب، التي تضم حالياً لاعبين اثنين هما البرازيلي ويلتون سواريز، والصفقة الأخيرة نيكولاس أوروز، ولا زال هناك مقعدان في قائمة الأجانب.
وقد تم التعاقد مع الأرجنتيني أوروزا وتوقيع العقد «عن بُعد» ليكون أول صفقة أرجنتينية تتم خلال فترة مكافحة فيروس كروونا المستجد (كوفيد - 19)، وينتظر اللاعب إجراءات رفع القيود عن السفر وإعادة فتح حدود الأرجنتين حتى يحضر إلى دبي.
 ووفق الاحتياجات الفنية التي قدمها الروماني لورينتي ريجكامب، يسعى «الإمبراطور» للتعاقد مع مهاجم جديد ولاعب وسط أو مدافع، وهي المراكز التي تحتاج إلى تدعيم في صفوف الفريق بعد انتهاء مشوارالمحترفين الأجانب، الإكوادوري فرناندو جايبور، والألماني كريستيان تريش، والبرازيلي لوكاس جالفاو.
 وتلقت إدارة النادي عبر مجموعة من وكلاء اللاعبين، العديد من تسجيلات لاعبين صغار السن في نفس المراكز المطلوبة، ويجري عرضها على الروماني ريجيكامب، لاختيار من يصلح منهم للانضمام إلى الفريق، قبل بدء مرحلة التفاوض.
 وتضم قائمة المرشحين للانضمام للوصل، مجموعة من اللاعبين من مدرسة «أميركا اللاتينية» في مقدمتهم ثنائي من البرازيلي يلعبان في أندية محلية هناك ولم يسبق لهما الاحتراف خارجياً، ويسعى المسؤولون إلى محاولة تكرار سيناريو التعاقد مع الثنائي المتألق فابيو ليما وكايو كانيدو، الذين لم يبزغا ويقدما أفضل إمكاناتهما في البرازيل ولكنهما تألقا في دوري الخليج العربي مع الوصل، قبل أن ينتقل كايو إلى صفوف العين، كما تضم القائمة لاعبين آخرين أحدهما من أوروجواي والآخر من الإكوادور.