أبوظبي (الاتحاد)

يواجه فريق الإمارات للدراجات، أول تحدٍ بموسم 2020 منذ إيقاف جولة الإمارات قبل 4 أشهر، حيث يتوجه الفريق للمشاركة في جولة بورجوس، التي تقام بين 28 يوليو و1 أغسطس، وتمثل المرحلة الأولى من سلسلة السباقات الاحترافية، بعد توقفها بسبب جائحة كوفيد-19.
 وسيكون السباق الذي يقام على مدى 5 أيام، مناسباً للدراجين المتخصصين بسباقات التسلق وسباقات السرعة، ومن المتوقع أن تكون المرحلتان الثالثة والخامسة حاسمتين لتحديد نتائج التصنيف العام.
وسيشارك الفريق الذي تضم تشكيلته 7 دراجين، هم فابيو آرو «إيطاليا»، وفيرناندو جافيريا وكاميلو أرديلا وكريستيان مونوز «كولومبيا»، وديفيد دي لا كروز «إسبانيا»، وماكس ريتشيزي «الأرجنتين»، ويخوض الفريق غمار السباق بتشكيلة متوازنة مناسبة لكلٍّ من مراحل السباق، حيث سيقود فرناندو جافيريا جهود الفريق في سباقات السرعة، بينما يتولى كل من فابيو آرو وزميله ديفيد دي لا كروز المراحل الجبلية من السباق.
وقال نيل ستيفنز، المدير الرياضي لفريق الإمارات: جميعنا في الفريق متحمسون للعودة إلى السباقات، لقد مرّ وقت طويل منذ توقفنا عن المشاركة في السباقات، لكن هذا الوقت أتاح للفريق بأكمله الفرصة للتدرب والاستعداد جيداً، لذا نتوقع تحقيق نتائج طيبة في بورجوس.