محمد حسن (دبي)

توج نجم جودلفين «غياث» بلقبي «حصان العام 2020» و«أفضل الخيول المسنّة» في حفل جوائز كارتييه الأوروبية للسباقات الذي أقيم في العاصمة البريطانية لندن، مساء أمس الجمعة، وحصلت خيول الإمارات على نصف عدد الجوائز في الحفل، حيث فاز «بالاس بير» لسمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي بجائزة خيول الثلاث سنوات، فيما حصد بطل السرعة «بطاش» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، جائزة السرعة.
ورفع «غياث» حصيلة جودلفين إلى ثلاثة جوائز ضمن فئة أفضل حصان في العالم، وأعاد اللقب إلى خزائن الإسطبل الأزرق للمرة الأولى منذ 2001، بعد موسم استثنائي بإشراف شارلي ابلبي، حيث أكمل هذا المهر المنتمي للفحل «دباوي» ثلاثية تحبس الأنفاس في سباقات الفئة الأولى بقيادة وليام بيوك شملت كورونيشن كب، اكليبس ستيكس، وجدمونت انتزناشونال.
أما أفضل خيول الثلاث سنوات «بالاس بير»، فقد برز نجمه عندما تألق في سان جيمس بالاس ستيكس للفئة الأولى في مهرجان رويال آسكوت الأخير، وانتقل عقب ذلك إلى فرنسا حيث فاز في بري جاك لو ماروا.
وحافظ «بطاش» على سجله خالياً من الخسارة برصيد ثلاثة انتصارات هذا العام بعد فوزه في كينغز ستاند ستيكس وكينغ جورج ستيكس في مهرجان غلورياس غودوود، ثم اختتمها بفوز مستحق في ننثورب ستيكس بمضمار يورك.
وجاءت بقية الجوائز على هذا النحو: توجت «لوف» بجائزة فئة المهرات عمر ثلاث سنوات، وحافظ «سترادي فيرياس» على لقب فئة القدرة والتحمل للعام الثالث على التوالي، وحصل «فان غوخ» على جائزة أفضل مهر في عمر السنتين، وذهبت جائزة أفضل مهرة في عمر السنتين إلى المهرة «بريتي جورجس». 
وحصل المدرب المخضرم جون جوسدن على جائزة الاستحقاق بسبب عمله المستمر في أعلى المستويات، وكونه سفيراً جيداً للرياضة وعضواً فعالاً منذ 41 عاماً.