مدريد (أ ف ب) 

ردّ المدرب الفرنسي لنادي ريال مدريد الإسباني لكرة القدم زين الدين زيدان على دعوات لإبعاد النادي الملكي عن دوري أبطال أوروبا، بسبب دوره في المحاولة الفاشلة لإقامة مسابقة الدوري الأوروبي السوبر، قائلاً: إن الاقتراح «سخيف».
وكان العملاق الإسباني واحداً من 12 فريقاً أوروبياً كبيراً أطلقوا الدوري الأوروبي الممتاز الأسبوع الماضي، لكن رئيسه فلورنتينو بيريز أصرّ على أن المشروع، قد يستمر على الرغم من انسحاب تسعة من الفرق في غضون 72 ساعة من الإعلان الأولي.
وهدّد الاتحاد الأوروبي للعبة الأندية بـ «العواقب»، قبل أن تنهار خطط إقامة المسابقة، لكن زيدان قال إن أية أفكار بشأن الاستبعاد من دوري أبطال أوروبا كانت في غير محلّها.
وشدّد المدرب الفرنسي قبل مباراة ذهاب نصف النهائي ضد ضيفه تشيلسي الإنجليزي المقرّرة غداً «الثلاثاء»، على أنه «لقد قدّمت بالفعل إجابة على هذا السؤال، من السخافة الاعتقاد بأننا لا نستطيع أن نكون في دوري أبطال أوروبا، إنه أمر سخيف، بما فيه الكفاية».
وأضاف: «يقال الكثير عن هذا الموضوع في الوقت الحالي من الخارج ومن الداخل، ما نحتاج إلى التركيز عليه هو مباراة الغد».
وقال: «كل ما تبقى هو أشياء لا يمكننا السيطرة عليها، لكن رأيي هو أننا نريد أن نرى ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا العام المقبل».
وتعرّض رئيس ريال مدريد لانتقادات واسعة النطاق لدوره في إنشاء الدوري الممتاز، وقال زيدان: «الرئيس يعرف ما في قلبي، ونحن هنا للتحضير لمباراة الغد، الآن ليس الوقت المناسب للحديث عن أي شيء آخر».
ويسعى أبطال الدوري الإسباني إلى تعزيز الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة القارية العريقة ورفعه الى 14.
وسقط ريال مدريد في فخ التعادل في مباراتيه الأخيرتين في الدوري المحلي، وبات مهدداً بالتراجع إلى المركز الثالث، كونه يتفوق بفارق المواجهتين المباشرتين على غريمه التقليدي برشلونة الثالث، والذي يملك مباراة مؤجلة ضد غرناطة، سيخوّله الفوز فيها انتزاع الصدارة التي يحتلها أتلتيكو مدريد حالياً بفارق نقطتين قبل خمس مراحل من نهاية الموسم.
ويستضيف نادي العاصمة أوساسونا نهاية هذا الأسبوع قبل خوض مباراة إياب المسابقة القارية العريقة ضد تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج، الأربعاء المقبل، ثم يستضيف إشبيلية الرابع، ومنافسه على لقب الدوري في التاسع من مايو المقبل.
وأضاف زيدان الذي قاد ريال مدريد الى الفوز بثنائية الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا في 2017: لا زلنا أحياء في كلتا المسابقتين، ولن نختار أحدهما على الأخرى، وواجهنا الكثير من الصعوبات، لكننا أظهرنا دائماً أننا قادرون على رفع أنفسنا، الآن لدينا شهر من الموسم المتبقي، وسننافس حتى النهاية، مهما حدث».
وعاد المهاجم الدولي البلجيكي إدين هازارد إلى الملاعب بعد تعافيه من الإصابة ولعب كبديل في الدقيقة 77 أمام ريال بيتيس «صفر-صفر» السبت، وذلك للمرة الأولى منذ ظهوره كبديل لفترة وجيزة في يناير الماضي.
وقال زيدان الذي سيستفيد أيضاً من عودة لاعب الوسط الدولي الألماني توني كروس بعد تعافيه من إصابة عضلية تعرض لها مؤخراً «لم يشعر بأي شيء، نحن سعداء بوجود إدين معنا، سيقدم الكثير للفريق».