الإثنين 27 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
رحيل «الثعلب» يثير غضب جماهير ليفربول
رحيل «الثعلب» يثير غضب جماهير ليفربول
30 أغسطس 2021 15:48

عمرو عبيد (القاهرة)

 أكدت الصحف الإنجليزية أن مايكل إدواردز المدير الرياضي لنادي ليفربول، أخبر المسؤولين هناك أنه سيرحل عن «القلعة الحمراء»، على أن يتقدم باستقالته الصيف المقبل، وهو ما أثار موجة من الغضب بين جماهير «الريدز» بعد هذا القرار الصادم،.

 وتشير تقارير إعلامية إلى انتهاء عقد مايكل إدواردز مع ليفربول الصيف المقبل، وأن لديه عرضاً مغرياً جداً من قبل ريال مدريد، وهو ما يجد صدى لدى المدير الرياضي لـ«الريدز»، ومن المنتظر أن تجتمع إدارة ليفربول معه الأسبوع القادم لبحث الأمر.

 صدمة وغضب جماهير «الريدز» تنبع من اقتناعها بأن إدواردز كان أحد أهم أسباب استعادة ليفربول رونقه في السنوات الأخيرة، بعد عقده سلسلة من الصفقات النارية التي أعادت الفريق إلى منصات التتويج المحلية والقارية والعالمية بعد غياب طويل.

 وأطلقت جماهير ليفربول على إدواردز لقب «الثعلب» بعد مساهمته في استقطاب كل من، محمد صلاح وساديو ماني وفيرجيل فان دايك وأليسون وروبرتسون وفينالدوم، الذين يمثلون «حجر الزاوية» في جميع البطولات التي حصدها الفريق مؤخراً.

 وكان نجاحه في تمديد عقود فان دايك وفابينيو وأليسون وأرنولد، بمثابة انتصارات إضافية للمدير الرياضي الكفء، لكنه أظهر براعة مثيرة في «العملية الماكرة» التي كلفت برشلونة 145 مليون يورو للتعاقد مع كوتينيو، وكان «الريدز» هو المستفيد الوحيد من تلك الصفقة.

 والجدير بالذكر أن إدواردز درس هندسة المعلومات في جامعة شيفيلد بين عامى 1999 و2002، ثم بدأ مسيرته المهنية في العام التالي لتخرجه، حيث تولى رئاسة قسم تحليل الأداء لفريق بورتسموث لمدة خمسة أعوام بين 2003 و2009.

 واكتفى بعدها إدواردز بالعمل في ذات الوظيفة مع توتنهام لمدة عامين، قبل انتقاله إلى ليفربول ليتدرج في المناصب عبر ما يقارب 10 سنوات، بداية من عام 2011 كمدير وحدة التحليل الفني مروراً برئاسة الإدارة الفنية، حتى بلغ منصب المدير الرياضي عام 2016.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©