الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
«الجاران» يفكّان عقدة ملعب «الفرسان»!
«الجاران» يفكّان عقدة ملعب «الفرسان»!
13 مايو 2022 12:38

 
منير رحومة (دبي)


تسببت النتائج السلبية لشباب الأهلي هذا الموسم، والتراجع الكبير في الأداء والمستوى، في فقدان «الفرسان» هيبته على ملعبه وأمام جماهيره، وخسارة العديد من المكتسبات التي كانت جماهير الفريق تتفاخر بها خلال الفترة الماضية، وأبرزها التفوق في مواجهات «ديربي» دبي على استاد راشد. 

وبخسارة «الديربي» أمام النصر في «الجولة 23» لـ «دوري أدنوك للمحترفين»، تنتهي «عقدة الملعب» التي كانت تحسم أفضلية المواجهات لشباب الأهلي مع النصر، حيث فك «العميد» العقدة التي لازمته 14 عاماً، بعد أن عجز عن حصد أي انتصار في عهد الاحتراف على استاد راشد، ويعود آخر فوز له إلى «زمن الهواية» في 28 يناير 2008 بنتيجة 2-3، عندما سجل أهداف النصر، محمد إبراهيم ومسلم أحمد وريناتو، بينما أحرز هدفي شباب الأهلي، سيزار وفيصل خليل، وذلك ضمن الجولة العاشرة للدوري.
وجاءت فرحة لاعبي النصر كبيرة، بإنهاء عناد «استاد راشد» لهم طوال عهد الاحتراف، ليفتحوا صفحة جديدة بطموحات مختلفة في «ديربي» دبي. 

واستفاد الوصل أيضاً من الموسم السلبي لشباب الأهلي، وأنهى بدوره «عقدة» استاد راشد التي استمرت معه على مدار 4 مواسم، حيث إن آخر فوز لـ «فهود زعبيل» بتاريخ 29 أبريل 2018، ضمن «الجولة 22» للدوري، وسجل هدف الفوز عبد الله النقبي الذي يلعب حالياً في صفوف «الفرسان». 

ولم يفز الوصل في جميع المسابقات المحلية على «الفرسان» على ملعبه وأمام جماهيره، مما جعل انتصار «الجولة 19» لهذا الموسم حدثاً مهماً للاعبي «الأصفر»، عندما سجل علي صالح وأحمد غانم هدفي إنهاء عقدة «الديربي» في «القصيص».
وصبت جماهير شباب الأهلي جام غضبها على الجهازين الفني والإداري، بسبب تدهور مستوى الفريق هذا الموسم، والخروج من جميع المسابقات المحلية، وعدم القدرة على مجاراة المنافسين، مما تسبب في تراجع مركزه إلى الخامس في جدول الترتيب، مطالبين بقرارات حاسمة لتصحيح وضع الفريق، على اعتبار أن ما تحقق لا يرتقي للأهداف التي تم من وضعها لنادي شباب الأهلي.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©