الإثنين 27 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا
«أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية».. حاضنة عالمية
«أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية».. حاضنة عالمية
24 يونيو 2022 01:23

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

تواصل «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» التي أطلقتها twofour54 مساعيها المبذولة من أجل توفير بيئة متكاملة تعلو فيها قيم الإبداع والابتكار والمعرفة، من خلال إرساء أسس منظومة حاضنة تدعم الجيل الجديد من مطوري الألعاب وهواة الألعاب الإلكترونية. وتركز في عملها على دعم المواهب المحلية وتوفير فرص عمل للكوادر الشابة المتخصصة في هذا المجال، وتطوير محتوى عالمي المستوى من قلب عاصمة الإمارات، ما يعزز ترسيخ مكانة أبوظبي، وجعلها الخيار الأول لشركات صناعة الألعاب الإلكترونية، والفعاليات العالمية للاعبين وهواة الألعاب الإلكترونية.

برامج ودورات
ومع الدعم الكبير من دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة، أبرمت «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» شراكة مع 9 جامعات في الدولة، بما فيها جامعة زايد وجامعة أبوظبي وجامعة نيويورك أبوظبي وجامعة عجمان، بهدف تنظيم سلسلة واسعة من البرامج والدورات التدريبية بمشاركة مواهب وكوادر شابة لبناء جيل من مطوّري ألعاب الفيديو في المنطقة. تم تقديمها بالشراكة مع «يونيتي تكنولوجيز»، الشركة العالمية العملاقة التي تُستخدم منصتها الرئيسة لتطوير أكثر من نصف قائمة أفضل 1000 لعبة على متاجر التطبيقات. وقدمت شهادات متخصصة في القطاع للطلاب المشاركين، كما زوّدتهم برؤية شاملة حول عالم تطوير الألعاب الإلكترونية الذي يشهد وتيرة نمو متسارعة. وقد نجح 43 طالباً جامعياً في إكمال برنامج شريك معتمد من «يونيتي تكنولوجيز»، وشارك 37 مدرساً جامعياً في برنامج تدريب المدربين لعامي 2021 و2022. 

آفاق واسعة
عن الإنجازات التي حققتها «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية»، تحدث لـ «الاتحاد» سلطان الريامي، رئيس عمليات الألعاب في «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية»، وقال: تزخر هذه الصناعة بآفاق واسعة من الفرص الواعدة سواء للشركات أو الكوادر الموهوبة، لذا تطمح المبادرة إلى تأسيس بيئة شاملة مدعومة ببنية تحتية متطورّة تتوافر فيها المقومات اللازمة لمواصلة النمو والازدهار. وأضاف: نحن على قناعة راسخة بأن جوهر رؤيتنا سيتحقق من خلال إطلاق مركز أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية في المنطقة الإبداعية – ياس، والذي ستتم إدارته وتشغيله بالتعاون مع «يونيتي تكنولوجيز»، وسيكون بمثابة نقطة التقاء تجمع بين المواهب والشركات المتخصصة، كما سيوفر بيئة ملهمة تحفز على الابتكار وتدعم الأفكار الجديدة، وتعزز نمو الاقتصاد المحلي.

  • سلطان الريامي
    سلطان الريامي

خطط مستقبلية
عن الخطط التي تعتزم المبادرة تنفيذها مستقبلاً، ذكر الريامي أن «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» تتعاون عن كثب مع شركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات وحلبة مرسى ياس في استضافة نهائي مسابقات الرياضات الإلكترونية في حلبة مرسى ياس بأبوظبي.
وقد نظمت كل من شركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات و«جي فينيتي إسبورتس» دوري الرياضات الإلكترونية V10 R، بالشراكة مع مجموعة ميرال و«أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» و«الاتحاد للطيران». ويشكل هذا الدوري جزءاً من سلسلة سباقات عالمية، ويتمثل دوره في تطوير مواهب سباقات جديدة في المنطقة، وترسيخ مكانة أبوظبي كمقر جديد لرياضة سباقات السيارات الرقمية.

وأشار إلى أنه من المقرر أن تنطلق فعاليات «شهر ياس للألعاب الإلكترونية»، المقام بالشراكة مع «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية»، خلال الفترة من 7 – 17 يوليو المقبل، حيث ستقدم مزيجاً فريداً يشمل محطات الألعاب الإلكترونية، والألعاب التفاعلية، إضافة إلى المسابقات والألعاب الرياضية الإلكترونية. وستوفر «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» منصة مخصصة لشركائها لعرض أحدث مشاريعهم المتطورة في صناعة الألعاب الإلكترونية المحلية، وتقديم فرصة التفاعل مع المحتوى المحلي.

200 مليار دولار
وأكد جيمس هارت، مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأعمال في «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» أن قطاع الألعاب في المنطقة يُعتبر الأكثر نمواً، وقد حقق القطاع عالمياً إيرادات إجمالية بقيمة 200 مليار دولار خلال العام الماضي، ما يدفع أبوظبي للاستثمار بقوّة في تطوير صناعة الألعاب الإلكترونية بالدولة للاستفادة من آفاق الفرص الواسعة في هذه الصناعة.

  • جيمس هارت
    جيمس هارت

وقال: نجحت أبوظبي في جذب انتباه مجموعة من شركات الألعاب والرياضات الإلكترونية الدولية، التي تطمح إلى تأسيس أعمالها والتوسّع في المنطقة انطلاقاً من أبوظبي بهدف اقتناص الفرص الاستثمارية الواعدة التي ستدعم مسيرة نموها، وتحقق العديد من المكاسب لدولة الإمارات. وبفضل الأداء الملفت لـ «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» العام الماضي، نجحت المبادرة في استقطاب أفضل الشركات الإقليمية والدولية إلى أبوظبي، وسوف تواصل دورها المحوري خلال السنوات المقبلة. 

منظومة متكاملة
«أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» مبادرة تشاركية جديدة أطلقتها twofour54، مدعومة من 25 شريكاً، أبرزهم «يونيتي تيكنولوجيز» و«فلاش إنتيرتينمنت» ورابطة المحترفين الإماراتيين وجمعية الإمارات للرياضات الإلكترونية. تسعى إلى توحيد العمل والجهود في أبوظبي لبناء منظومة متكاملة وداعمة لصناعة الألعاب والرياضات الإلكترونية. ويتمثل دورها في تسهيل ودعم وتمكين إقامة صناعة أساسية لمستقبل قطاع الإعلام والترفيه بالعاصمة.

تنوّع وشمول
نجحت «أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية» منذ تدشينها في استضافة 4 فعاليات خلال العام الماضي بحضور أكثر من 3000 مشارك، وحظيت بمتابعة ما يزيد على مليوني مشاهد في أنحاء العالم. وشهدت المسابقات مشاركة من جنسيات مختلفة، ما يؤكد الجهود المبذولة بهدف قيم التنوّع والشمول في القطاع.

150 مطوِّراً
شهدت فعالية «يوم يونيتي للمطوِّرين»، التي أقيمت نسختها للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، حضور أكثر من 150 مطوِّراً للألعاب الإلكترونية. وتُعتبر الفعالية حدثاً استثنائياً يوجه الدعوة خصيصاً إلى مطوّري الألعاب وصنّاع المحتوى الملهمين تحت إشراف فريق من الخبراء والكفاءات المتميزة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©