قال مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية، الدكتور أنتوني فاوتشي، إنه يميل إلى "الاستقرار" على لقاح لفيروس كورونا، نسبة فعاليته 70% إلى 75%، لكنه رأى أن هذه الحماية لن تكون مكتملة.

وأكد فاوتشي أنه من الصعب إجراء تتبع لكافة إصابات كورونا، موضحا أن 20% إلى 40% من المصابين في النقاط الساخنة لا يعانون من أية أعراض.

جاءت تصريحات فاوتشي، خلال مقابلة مع شبكة "سي.إن.إن" الإخبارية الأميركية ، في وقت يرفض فيه العديد من الأميركيين أخذ لقاح لكورونا، وهو ما يجعل "من غير المحتمل أن تحقق الولايات المتحدة مستويات كافية من الحصانة لقمع تفشي المرض"، بحسب فاوتشي.

وأقر فاوتشي بأن "هناك شعورا عاما مناهضا ضد اللقاح بين بعض الأشخاص في الولايات المتحدة، . لذا لدينا الكثير من العمل الذي يتعين القيام به عبر تثقيف الناس حول حقيقة اللقاحات".