دعا رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، القوات الأمنية إلى مواصلة عملياتها الاستباقية ضد الجماعات الإرهابية. 
وقال الكاظمي، خلال اجتماع للمجلس الوزاري للأمن الوطني، إن التحديات التي تواجهها البلاد ومنها التحدي الأمني، تتطلب من «القوات الأمنية كافة مواصلة العمليات الاستباقية من أجل تفويت الفرصة على الجماعات الإرهابية».
وأضاف رئيس الوزراء العراقي، وهو أيضاً القائد العام للقوات المسلحة، أن «حماية المواطن وتوفير الأمن والاستقرار له، تُعد من أولويات عمل الأجهزة الأمنية وفي الوقت نفسه ضرورة إبعاد الملف الأمني عن التأثيرات السياسية، لضمان الاستقرار الشامل في البلاد».
وقدم نائب قائد العمليات المشتركة تقريراً مفصلاً عن العمليات الأمنية، التي انطلقت في جبال «مكحول» و«خانوكة»، لملاحقة تنظيم داعش الإرهابي وخلاياه، فضلاً عن العمليات التي انطلقت أمس الثلاثاء في صحراء الأنبار والنتائج الأمنية المتحققة.
وناقش المجلس الوزاري للأمن الوطني، خلال اجتماعه، الأوضاع الأمنية في محافظة ديالى، وشدد على ضبط الأمن فيها.