الإثنين 5 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

الإمارات: تشجيع الحوار لحل الأزمة الأوكرانية

لانا نسيبة تلقي بيان الإمارات أمام جلسة لمجلس الأمن حول أوكرانيا (من المصدر)
25 نوفمبر 2022 01:33

أبوظبي، نيويورك (وام، الاتحاد) 

دعت دولة الإمارات منذ بداية الأزمة الروسية الأوكرانية إلى وقف التصعيد والحوار، وقامت بدعم جميع المبادرات الدبلوماسية في هذا الصدد، حسبما أكدت معالي لانا نسيبة مساعدة وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية في بيان.
وأوضحت نسيبة: «تؤمن الإمارات العربية المتحدة إيماناً راسخاً بأن الدبلوماسية لا تزال هي السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة، وتشارك دولة الإمارات المجتمع الدولي مخاوفه العميقة بشأن تداعيات الوضع الحالي على المدنيين داخل أوكرانيا وخارجها، وعلى السلم والأمن والاستقرار على الصعيدين الإقليمي والدولي».
وقالت: «تتمثل مسؤوليتنا الجماعية في أوقات الصراع، في عدم ادخار أي جهد في تحديد ومتابعة المسارات التي تؤدي إلى حل سلمي وسريع للأزمات»، مضيفة: «في هذا الصدد، تبقى دولة الإمارات ملتزمة التزاماً تاماً بتقديم المساعدة على إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة، وتشجيع الحوار، ودعم الدبلوماسية، والمساهمة بجميع الأدوات المتاحة لنا لتخفيف المعاناة، وإيجاد حل سلمي ومستدام يعزز السلام والأمن الدوليين، ويضع حداً للأثر الإنساني لهذا النزاع على المدنيين».
وفي بيان أمام جلسة لمجلس الأمن الدولي حول أوكرانيا، أمس، أعربت معالي لانا نسيبة، عن قلق الإمارات من تضرر أنظمة الطاقة وسط استمرار النزاع وبدء الشتاء، مشيرة إلى ضرورة التوقف عن قصف محطة زابوريجيا.
ولفتت إلى أن درجات الحرارة في أوكرانيا بدأت في الانخفاض، وبدأت الثلوج تتساقط، محذرة من حدوث مزيد من المعاناة الإنسانية في ظل تعطل أنظمة الطاقة والتدفئة. 
وذكرت أنه في ضوء الضربات الصاروخية في أنحاء أوكرانيا، وفق التقارير، فإن هناك زيادة في الانقطاعات في إمدادات المياه، ونقص في الطاقة بدرجة أثرت على دولة مولدوفا المجاورة. 
وأكدت على ضرورة التزام الأطراف بالتزاماتهم بموجب القانون الدولي، المنصوص عليها بوضوح في مواثيق جنيف، بحماية المدنيين والأهداف المدنية.  وحثت على ضبط النفس، خصوصاً أن هذه التطورات تنذر بمزيد من التصعيد، مشيرة إلى أن الوضع الراهن رسالة تذكير أخرى بالضرورة الملحة إلى وقف الأعمال العدائية والتوصل إلى حل سلمي للأزمة، أو «صيغة سلام» يتفق عليها الطرفان. وأشارت إلى استعداد دولة الإمارات لبذل كافة المساعي الحميدة، ودعم أي جهود من شأنها تخفيف أثر الأزمة على المدنيين داخل أوكرانيا وخارجها، ومساعدة كل من أوكرانيا وروسيا على التوصل إلى سلام دائم.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©