الأحد 25 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

عجمان.. على خريطة السياحة العلاجية

المنتجعات الصحية إضافة جديدة للمنتجات السياحية في عجمان (من المصدر)
30 مايو 2022 03:04

مصطفى عبد العظيم (دبي) 

تنطلق إمارة عجمان نحو المنافسة العالمية في سوق سياحة المنتجعات العلاجية المتكاملة، التي يتوقع أن يصل حجمها إلى 151 مليار دولار في عام 2025، وفقاً لتقديرات معهد العافية العالمي، في ضوء التعافي السريع للقطاع من آثار جائحة كوفيد-19.
ونجحت الإمارة خلال الفترة الماضية في استقطاب استثمارات تزيد على 150 مليون درهم، لإطلاق منتجع زويا الصحي، في محمية الزوراء، كأول منتجع صحي شامل ومستقل في الشرق الأوسط، من فئة الخمس نجوم، والذي يسهم في وضع الإمارة على خارطة السياحة الصحية في المنطقة والعالم.

  • خديجة تركي
    خديجة تركي

 ثقة المستثمرين
وقالت خديجة تركي مدير عام دائرة التنمية السياحية في عجمان بالانتداب: إن المنتجع يشكل إضافة نوعية للمقومات السياحية التي تزخر بها إمارة عجمان، ويعزز من جاذبيتها لشرائح جديدة من السياح من مختلف أسواق العالم، لافتة إلى أن اختيار عجمان ومحمية الزوراء لإقامة منتجع زويا الصحي الأول من نوعه في الشرق الأوسط، يؤكد ثقة المستثمرين بالإمكانيات والفرص الوفيرة، التي تتمتع بها الإمارة في القطاع السياحي بمختلف مكوناته.
وأوضحت تركي أنه في حين يبلغ عدد الفنادق في عجمان حوالي 41 فندقاً، بإجمالي عدد غرف يصل إلى 3.913 غرفة، إلا أن السوق لا يزال بحاجة إلى رفع السعة الاستيعابية لهذا يجري العمل بشكل متواصل مع شركاء القطاع الاستراتيجيين لتعزيز فرص الاستثمار داخل الإمارة من خلال دراسة حزم حوافز جديدة الاستثمار.

  • محمد أمير
    محمد أمير

موقع استراتيجي
من جهته، قال رائد الأعمال السعودي، محمد أمير سعيد، مؤسس منتجع زويا الصحي، إن اختيار دولة الإمارات من بين العديد من الوجهات السياحية العالمية الأخرى، للاستثمار في أول منتجع صحي مستقل ومتكامل بالمنطقة، يعكس المكانة الرائدة التي تتمتع بها الإمارات وموقعها الاستراتيجي كوجهة سياحية جاذبة للزوار على المستويين الإقليمي والعالمي، لافتاً إلى أن الموقع المتميز للمنتجع في قلب محمية الزوراء، بإمارة عجمان جاء بعد منافسة قوية مع مواقع أخرى في إسبانيا وتايلاند، لتميزه بالهدوء والهواء النقي طوال أيام السنة، فضلاً عن الإطلالة الرائعة على ملعب الجولف والبحيرة وغابات القرم والمياه الزرقاء الهادئة على الساحل الشمالي لعجمان.
ويتوقع تقرير معهد العافية العالمي لعام 2021، الصادر بعنوان «الاقتصاد العالمي للصحة.. النظر إلى ما بعد الجائحة» نمو سوق سياحة الاستشفاء بنسبة 20.9% سنوياً حتى عام 2025، وذلك في ظل توقعات تسارع الطلب على تجارب السفر المتعلقة بالصحة، مقدراً ارتفاع حجم سوق السياحة الصحية خلال العام 2021 إلى 652.8 مليار دولار في عام 2021، وذلك بعد هبوطه إلى 435.7 مليار دولار في عام 2020 بسبب فيروس كورونا، متوقعاً أن يتجاوز في العام الجاري المستوى المسجل في عام 2019 عند 720.4 مليار دولار، ليصل إلى 816.5 مليار دولار.

إقبال متزايد
وتوقع سعيد أن تحظى المنتجعات الصحية في منطقة الشرق الأوسط بإقبال متزايد من الأفراد من مختلف الأعمار والفئات بحثاً عن سبل الاسترخاء وتخفيف ضغوط الحياة اليومية، بعد أن أيقظت الجائحة العالمية في نفوس الأفراد أهمية الصحة، وعملت على ترسيخ ضرورة الاستثمار في الصحة لتحسين جودة الحياة المستقبلية لدى الأفراد والأسر، متوقعاً كذلك انتعاشاً كبيراً لقطاع المنتجعات العلاجية خلال الفترة المقبلة خاصة في ظل مرحلة التعافي والتحسن الملحوظ الذي يشهده قطاع السياحة العلاجية حول العالم تزامناً مع تخفيف قيود السفر تدريجياً وزيادة الثقة في السفر.وقال سعيد: إن الطاقة الاستيعابية للمنتجع الصحي الذي يمتد على مساحة أكثر من 8000 قدم مربعة، تضم مجموعة من المرافق المتنوعة بما يشمل 61 غرفة، وغرف سبا، ومسبح خارجي، بالإضافة إلى عيادة، وغرف علاج طبيعية، وصالة ألعاب رياضية طبية، وغرفة للمحاضرات التثقيفية، بما يمكنه من استقبال نحو 80-100 نزيل يومياً، موضحاً أن جميع مرافق المنتجع مجهزة بأحدث الأجهزة والتقنيات التكنولوجية المتطورة، بالإضافة إلى أجهزة لياقة بدنية عالية الجودة، فضلاً عن نخبة من الأطباء والفريق الطبي المتخصص بهدف توفير بيئة صحية متخصصة لتعزيز صحة العقل والجسد.

 

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©