الخميس 6 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

1540 لاعباً في «قوى أوروبا»

1540 لاعباً في «قوى أوروبا»
15 أغسطس 2022 13:49

 
ميونيخ (أ ف ب) 

سيكون السويدي أرمان دوبلانتيس، البطل الأولمبي والعالمي في القفز بالزانة، من أبرز الوجوه المشاركة في بطولة أوروبا لألعاب القوى التي تنطلق اليوم الاثنين وتستمر حتى الأحد المقبل في ميونيخ، إلى جانب النرويجي كارستن فارهولم والبطل الأولمبي في سباق 100 متر الايطالي مارسيل جاكوبس.
وتنضوي النسخة الخامسة والعشرون من هذه البطولة، ضمن النسخة الثانية من دورة الألعاب الأوروبية المقامة في ميونيخ بين 11 و21 أغسطس، والتي تضم رياضات أخرى مثل كرة الطائرة الشاطئية، الجمباز، كرة الطاولة وغيرها.
ويشارك 1540 لاعباً ولاعبة من 47 بلداً في 50 منافسة في ألعاب القوى، بينهم 31 بطلاً من النسخة الأخيرة في برلين 2018، بمن فيهم الكرواتية ساندرا بيركوفيتش الذي تبحث عن لقب سادس توالياً قياسياً في رمي القرص.
كما سيشارك في ميونيخ الأبطال الأوروبيون العشرة جميعاً الذين حققوا الذهب في بطولة العالم الأخيرة الشهر الفائت في مدينة يوجين الأميركية، بعد أن ألغيت البطولة القارية التي كانت مقررة في باريس 2020 بسب جائحة فيروس كورونا.
ستكون العيون شاخصة على دوبلانتيس الذي يصل إلى ألمانيا بعد أن حقق رقماً عالمياً قياسياً في يوجين في طريقه الى اللقب العالمي «6.21 متر».
وبالإضافة إلى سعيه للقب أوروبي أول، سيضع ابن الـ22 عاماً نصب عينيه تحطيم الرقم القياسي في البطولة الأوروبية المسجل باسم بأسطورة الاتحاد السوفييتي وأوكرانيا السابق سيرجي بوبكا «6.05 متر»، ولا يبدو الأمر مستحيلاً على السويدي بعد أن حطم رقمه القياسي ثلاث مرات هذا العام فقط.
كان النرويجي جايكوب إينغبريغتسن أحد نجوم دورة برلين 2018 عندما حقق ثنائية 1500 متر و5000 متر.
بعد أن حل ثانياً في المسافة الأقصر في يوجين خلف البريطاني جايك وايتمان، سيسعى إينجبريجتسن خلف الثنائية ذاتها في ميونيخ كون البريطاني سيشارك في 800 متر.
قدّم فارهولم أحد أعظم العروض على المضمار الأولمبي في التاريخ، عندما حطم الرقم القياسي العالمي الذي صمد 29 عاماً ليفوز بسباق 400 متر حواجز في أولمبياد طوكيو العام الماضي بزمن قدره 45.94 ثانية.
لكن العداء البالغ 26 عاماً تعرض لإصابة في العضلات الخلفية للفخذ في يونيو، وعلى الرغم من وصوله إلى النهائي في بطولة العالم، اكتفى بالمركز السابع.
قال على هامش البطولة «سأقدّم كل ما لدي في بطولة أوروبا وأحقق أفضل توقيت ممكن، تمكنت من التدرّب من دون أي قلق منذ بطولة العالم، بينما قبلها، كان الأمر بمثابة سباق مع الوقت لأكون جاهزاً - أصابني بالتوتر - الآن تمكنت من إعداد نفسي بهدوء أكبر وهو شعور جيد جداً».
أما جاكوبس، فقد عانى خيبة في يوجين بعد أن اضطر للانسحاب قبل نصف النهائي بسبب إصابة في الفخذ.
وأعرب مدربه باولو كاموسي عن ثقته بقدرة جاكوبس على المنافسة في سباقي 100 متر وأربع مرات 100 م تتابع في ميونيخ «يركض بارتياح ويستمتع بذلك، التدريبات واعدة، نحن في ميونيخ لأنه بخير ويمكنه المنافسة».
كما أن هناك مخاوف بشأن جهوزية البريطانية دينا-آشر سميث، بطلة أوروبا في سباقي 100 متر و200 متر والتي غابت عن دورة ألعاب كومنولث في برمنجهام هذا الشهر بداعي الإصابة.
بعد أن حققت اللقب العالمي في الدوحة عام 2019 في سباق 200 متر، حصدت البرونزية في يوجين في المسافة ذاتها فيما حلّت رابعة في 100 متر، ومن المتوقع أن تواجه منافسة قوية من السويسرية موجينجا كامبوندجي ومواطنتها داريل نيتا.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©