دبي (وام)
كرَّم سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي الفائزين في فئات الدورة الثامنة من «نموذج دبي للتفوق الرياضي» من اللاعبين والأندية وشركات كرة القدم في دبي الذين حققوا إنجازات خلال الموسمين الرياضيين الماضيين، وذلك خلال الحفل الذي نظّمه مجلس دبي الرياضي، تحت شعار «طموح بلا حدود» في قاعة الجوهرة بفندق مدينة جميرا. 

شارك في تكريم الفائزين في حفل التفوق الرياضي مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، بحضور الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وأعضاء مجلس دبي الرياضي، وأعضاء إدارات الأندية وعدد من المجالس الرياضية. 

ويأتي هذا الحفل في إطار عام الخمسين وتزامناً مع الحدث العالمي الكبير «إكسبو 2020 دبي»، فيما يهدف الحفل إلى تعزيز قيم التفوق والتميز في العمل والارتقاء بمستوى الإنجازات تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وتنفيذاً لتوجيهات سموه بالحفاظ دائماً على المركز الأول، ويتم فيه الاحتفاء بأصحاب الإنجازات الفردية والمؤسسية التي حققتها الأندية وشركات كرة القدم في دبي التي ما كانت لتتحقق لولا دعم القيادة الرشيدة والتخطيط السليم والاستثمار الأفضل للموارد، ومن خلال العمل المشترك والمتكامل بين مجلس دبي الرياضي، بقيادة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس، وجهود رؤساء ومجالس إدارات الأندية والشركات لتحقيق الأهداف المرسومة لتعزيز الإنجازات وتطوير القطاع الرياضي بدبي. 

وواصل مجلس دبي الرياضي نهجه في تكريم رواد العمل الرياضي في أندية دبي، ممن أسهموا في ترسيخ قواعد العمل في الأندية الرياضية وصناعة إنجازاتها، وتخريج أجيال من الرياضيين الذين خدموا الوطن ومثلوه خير تمثيل، حيث كرّم مجلس دبي الرياضي خلال الدورات السبع الماضية من هذا الحفل 39 من رواد العمل الرياضي. 

وقام سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم بتكريم سبعة رواد رياضيين، هم عبدالله عبدالرحمن الشيباني «النصر»، وسلطان صقر السويدي «شباب الأهلي»، وأحمد علي عيسى «شباب الأهلي»، وخلفان أحمد حارب «الفيكتوري ونادي دبي الدولي للرياضات البحرية»، وعلي ناصر بالحبالة «الفيكتوري نادي دبي الدولي للرياضات البحرية»، وراشد خميس بن عابر «الوصل»، وعبد الرحيم عبيد البدواوي «حتّا». 

 

وكرّم سمو الشيخ منصور بن محمد الفائزين في فئات التفوق الفردي، وهم: أفضل لاعب من أصحاب الهمم في الألعاب الجماعية: وليد خالد حسن لاعب كرة الصالات للصم في «دبي لأصحاب الهمم» لحصوله على المركز الأول لمواسم عدة في بطولة خماسيات كرة قدم الصالات للصم، ومشاركاته في جميع مباريات منتخبنا الوطني، وأفضل لاعبة من أصحاب الهمم في الألعاب الفردية: إنصاف سهيل النعيمي لاعبة ألعاب القوى «دبي لأصحاب الهمم»، وذلك لتألقها وفوزها بالمركز الأول في بطولة العالم لأصحاب الهمم بدفع الجلة 2021.
وأفضل لاعب في الألعاب الجماعية: حمد إسماعيل الفلاسي لاعب كرة اليد «شباب الأهلي» لفوزه مع الفريق بكأس نائب رئيس الدولة، والتألق مع المنتخب الوطني، وأفضل لاعبة في الألعاب الفردية: صفية مختار الصايغ «النصر» لحصولها على المركز الأول في البطولة العربية للطريق، كما حصلت على لقب «بطلة العرب» و6 ميداليات ذهبية وميدالية فضية في البطولة العربية الثامنة للمضمار وحصلت على المستوى المحلي 2020 -2021، على المركز الأول في دوري اتحاد الدراجات. 

وأفضل لاعب في الألعاب الفردية: نصيب سالمين الزعابي «النصر» لحصوله موسم 2018-2019 على المركز الثاني في بطولة غرب آسيا لألعاب القوى، والمركز الثالث في بطولة غرب آسيا لألعاب القوى، وحصوله موسم 2020-2021 على ذهبيتين في بطولة الفرق وميدالية ذهبية في كأس صاحب السمو رئيس الدولة وميداليتين ذهبيتين في كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة. 

وأفضل لاعب كرة قدم: فابيو ليما «الوصل» لتألقه على مستوى الأداء في دوري المحترفين، ودوره الإيجابي مع زملائه اللاعبين، وكذلك مساهمته في تأهل منتخبنا الوطني إلى الدور الحاسم لتصفيات مونديال 2022. 

 

وكرّم سمو الشيخ منصور بن محمد أصحاب الإنجازات المميزة في مختلف المجالات، وهم: فئة الإداري: ماجد العصيمي لدوره الكبير في رئاسة اللجنة البارالمبية الآسيوية، واختياره سفيراً لمنظمة اليونيسيف وفئة اللاعبين: يوسف المطروشي «الوصل» لتسجيله رقماً عربياً في منافسات السباحة ومشاركته في «طوكيو 2020»، وكذلك تحقيقه إنجازاً تاريخياً على مستوى الدولة، حيث أصبح أول إماراتي يكسر حاجز 50 ثانية في سباق 100 متر.
وفئة المدربين: مهدي علي مدرب «شباب الأهلي»، لقيادته الفريق للفوز بثلاثة ألقاب في الموسم الماضي، هي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي وكأس السوبر، والتأهل إلى دوري أبطال آسيا، وفئة المؤسسات: نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، لتنظيمه موسماً حافلاً ومتنوعاً، واستمرار تنظيم الفعاليات وفق الإجراءات الدقيقة الخاصة بالجائزة، وتنظيم سباق القفّال بنجاح كبير.
وكرّم سمو الشيخ منصور بن محمد الفائزين في فئة الإنجاز المؤسسي، وهم: أفضل مبادرة في مواجهة الجائحة: نادي الوصل لاستضافة مباريات منتخبنا لكرة القدم وعدد من المباريات الدولية لمنتخبات أخرى، كما كان أول نادٍ استقبل الحضور الجماهيري في المباريات الدولية، ووفر للجمهور أجواءً آمنة للحضور والتشجيع وفق البروتوكولات المعتمدة، إلى جانب استضافته لفحوصات «كوفيد-19» لآلاف المشاركين في دورة ند الشبا، وتسلم الجائزة محمد علي عامر المدير التنفيذي للنادي. 

وأفضل نادي وشركة كرة قدم في الكفاءة المؤسسية: نادي النصر لتميز خطط العمل والمبادرات والمشاريع وتحقيق معدلات كفاءة عالية في الجوانب المالية، وكذلك ارتفاع نسبة سعادة المنتسبين والشركاء لعمل النادي وشركة كرة القدم، وتسلم الجائزة أحمد هاشم خوري نائب رئيس مجلس إدارة النادي. 

 

وأفضل نادٍ نوعي: نادي دبي لأصحاب الهمم لتحقيق نتائج متميز،ة حيث بلغ عدد المراكز المحققة في الألعاب الفردية في البطولات الدولية والقارية والخليجية 54 مركزاً، وبلغ عدد المراكز المحققة في الألعاب الفردية في البطولات المحلية 319 مركزاً، كما بلغ عدد المراكز المحققة في الألعاب الجماعية في البطولات الدولية والقارية والخليجية 4 مراكز، وبلغ عدد المراكز المحققة في الألعاب الجماعية في البطولات المحلية 12 مركزاً وتسلم الجائزة ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة النادي. 

وأفضل نادٍ: شباب الأهلي لتميزه على مستوى العمل والنتائج، حيث بلغ عدد المراكز المحققة في الألعاب الفردية في البطولات المحلية 163 مركزاً، وبلغ عدد المراكز المحققة في الألعاب الجماعية في البطولات المحلية 50 مركزاً، كما اهتم النادي بالرياضة النسوية في الألعاب الفردية والجماعية وحقق 46 مركزاً متقدما في الألعاب الفردية، و8 مراكز في الألعاب الجماعية، إلى جانب إطلاق مبادرات مبتكرة في مختلف المجالات، وتسلم الجائزة الفريق محمد المري رئيس مجلس إدارة قطاع الألعاب الجماعية بالنادي، وأفضل شركة كرة قدم: شباب الأهلي، لحصول الفريق الأول على ثلاثة ألقاب في فئة «المحترفين»، إلى جانب حصول المراحل السنية على العديد من الألقاب، وأكاديمية النادي على العديد من التصنيف الذهبي موسم 2018-2019، وتسلم الجائزة الفريق محمد المري.