الإمارات

«جامعة خليفة» تنظم «يوم الابتكار 2018»

محمد بن خليفة وخالد الكيومي ونوف المزروعي مع جهاز تنظيف الألواح الشمسية (تصوير وليد أبوحمزة)

محمد بن خليفة وخالد الكيومي ونوف المزروعي مع جهاز تنظيف الألواح الشمسية (تصوير وليد أبوحمزة)

عمر الأحمد (أبوظبي)

نظمت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا «يوم الابتكار 2018» السنوي لعرض مشاريع تخرج الطلبة في مجالات العلوم والهندسة، والذي يضم 44 مشروعاً، وذلك في حرمها بأبوظبي، بحضور الكادر الأكاديمي والإداري للجامعة.
وجمع «يوم الابتكار» مجموعة من الطلاب والخريجين من جميع برامج الجامعة الأكاديمية من الحرم الرئيس لجامعة خليفة، والمعهد البترولي ومعهد مصدر، بالإضافة إلى حضور العديد من المعنيين في الحكومة والقطاعات المهتمة الحريصة على التعرف على ابتكارات الجامعة الجديدة، حيث تشمل المشاريع البحثية المعروضة القطاعات والمجالات الحيوية التالية (الرعاية الصحية، الذكاء الاصطناعي، هندسة الفضاء، الأقمار الصناعية، الروبوتات، الطاقة، الأنظمة الذكية، إنترنت الأشياء، الهندسة الطبية الحيوية، والتكنولوجيا المستخدمة في استكشاف النفط). وذكر الدكتور عارف سلطان الحمادي، المدير ونائب الرئيس التنفيذي بالوكالة للجامعة، أن مشاريع التخرج مرتبطة بأولويات الدولة الاقتصادية، خاصة تلك التي تتعلق بالطاقة المتجددة والطاقة النووية، مشيراً إلى استخدام الذكاء الصناعي والثورة الصناعية الرابعة، بالإضافة إلى مشاريع تلبي اهتمامات الدولة لخدمة «أصحاب الهمم».

حلول الألواح الشمسية
وعرض الطلبة، الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان، وخالد راشد الكيومي، ونوف المزروعي (تخصص الهندسة الميكانيكية) جهازاً يعمل على تنظيف الألواح الشمسية من الغبار والرطوبة، وذلك لحل تحديات تخزين الطاقة الشمسية.
وذكر الشيخ محمد آل نهيان، أن صعوبات تخزين الطاقة الشمسية تكمن في تكوين الغبار والرطوبة، لذلك أتت فكرة هذا الجهاز حلاً لهذا التحدي، مضيفاً بأن الجهاز يعمل باستخدام 3 أدوات، وهي مياه التنظيف، وأنبوب الهواء المساعد لعمل الجهاز، والقطعة الدوّارة التي تقوم بتنظيف الألواح، مشيرا إلى أن الجهاز يعمل أيضا على الطاقة الشمسية ما يوفّر 140 واطاً.

نظام للمشتريات الطبية
وابتكرت الطالبات، شيخة المطوع، ومريم المهيري، وشروق الجابري وإيمان الجعيد من تخصص الهندسة الصناعية ونظم المعلومات نظاماً يربط قسم المشتريات بالأقسام الأخرى للتثبت من احتياجاتها، وذكرن أن النظام يتم العمل به حالياً بشكل تجريبي في مستشفى كليفلاند كيلينك أبوظبي.