صحيفة الاتحاد

الرياضي

«بست سوليوشن» أفضل الحلول لجودلفين اليوم

بست سوليوشن يتطلع لتحقيق إنجاز جديد (من المصدر)

بست سوليوشن يتطلع لتحقيق إنجاز جديد (من المصدر)

محمد حسن (دبي)

يستهل المهر «بست سوليوشن» لجودلفين البالغ من العمر أربع سنوات، حملته الأوروبية بسباق برنسيس أو ويلز ستيكس للفئة الثانية في اليوم الأول لمهرجان جولاي في نيوماركت، ويعود هذا المهر الذي يدربه سعيد بن سرور وابن الفحل «كودياك»، عقب استراحة لخوض السباق الممتد 12 فيرلونج بعد أن قدم عروضاً مشرفة على ذات المسافة بميدان، واحتل المركز الخامس، بسباق دبي شيما كلاسيك.
وحقق «بست سوليوشن» فوزاً كاسحاً بفارق خمسة أطوال بسباق تكافؤ مسافته 12 «فيرلونج» في كرنفال كأس دبي العالمي فبراير الماضي، وفاز على ذات المسافة في مشاركته الأخيرة في بريطانيا بسباق سانت سايمون ستيكس بمضمار نيوبري.
وأحرز «بست سوليوشن» المركز الثاني مرتين في مستوى الفئة الأولى، بسباق جروسر ديلماير برايز بايريزيتش زوكترينان على مسافة ميل ونصف الميل في ميونيخ، ألمانيا، في يوليو 2017، على مسافة 10 فيرلونج بسباق كرايتريوم دو سان كلو في سان كلو بفرنسا، في أكتوبر، 2016.
ويواجه «بست سوليوشن» بقيادة الفارس بات كوسجريف، سبعة منافسين آخرين بسباق برنسيس أوف ويلز ستيكس من بينهم الرابع بسباق الفئة الأولى هاردويك ستيكس «بارسانتي»، والفائز بسباق قوائم في جوود وود «ميراج دانسر».
وهناك «را أتول»، الذي حل رابعاً خلف مهر جودلفين «أولد بيرشيان» بسباق كينج إدوارد السابع ستيكس في الرويال آسكوت.
وقال سعيد بن سرور معلقاً: «منحنا «بست سوليوشن» فترة استراحة عقب مشاركاته في دبي، سباق اليوم نقطة انطلاق جيدة ليستهل بها موسمه الأوروبي، ومسافة ميل ونصف الميل تناسبه ومستواه الأفضل جاء على أرضية رخوة، أداء المهر في التمارين كان جيداً، ونحن سعداء بالكيفية التي استعد بها لهذا السباق، ونتطلع منه لتقديم عرض مشرف».
ويتطلع «لوكسي»، بإشراف شارلي أبلبي وقيادة وليام بيوك، إلى فوز ثان على التوالي في نيوماركت عندما يرتقي إلى مسافة 13 «فيرلونج» في الافتتاح بسباق بحرين تروفي للفئة الثالثة، ونجح هذا المهر ذو الثلاث سنوات وابن الفحل «نيو أبروتش» في التغلب بسهولة على السادس لاحقاً بسباق كورال اكليبس «رايمون تسك» بثلاثة أطوال في ظهوره الموسمي على مسافة 10 «فيرلونج» بسباق للأمهار الناشئة 22 يونيو الماضي.
وخاض «لوكسي» مشاركتين عندما كان ناشئاً، فتعادل على المركز الأول في تجربته الأول على مسافة تسعة «فيرلونج» في جوود وود قبل أن يمضي ليحتل المركز السابع عن جدارة على مسافة الميل بسباق ريسنغ بوست تروفي في دونكاستر، وقال شارلي أبلبي: «سعدت كثيرا بأداء «لوكسلي» في مشاركته الأولى في الموسم وقد عاد منها بحالة جيدة، لقد فاز يومها على أرضية جيدة ضاربة نحو الجفاف، لذلك فإن توفر نفس الأرضية ليس مشكلة بالنسبة له، ونأمل أن يكون الارتقاء إلى مسافة أطول هذا الأسبوع يجلب له مزيداً من التحسن».
ويسرج شارلي أبلبي مهرين آخرين في عمر الثلاث سنوات ضمن 12 مشاركاً بسباق القوائم سير هنري سيسل ستيكس الممتد على مسافة الميل أحدهما «سيمبولايزيشن» بقيادة وليام بيوك، والذي فاز بسباق تكافؤ في ميدان راولي مايل بنيوماركت.
واحتل ابن الفحل «كيب كروس» المركز الخامس بسباق ج1 آيريش 2000 جينيز في ذي كرا، إيرلندا، 26 مايو، واستمات ليحل رابعاً بسباق ج3 جيرسي ستيكس على مسافة سبعة «فيرلونج» في الرويال آسكوت، وينضم إليه وصيف سباق ج2 فينتج ستيكس في العام الماضي «زمان» بقيادة جيمس دويل، والذي خيّب الآمال بسباق ج2 2000 جينيز الألماني في كولون، ألمانيا، يوم 21 مايو.
وكان «زمان» قد استهل السنة بعرضين مميزين في ميدان، بما في ذلك فوزه على مسافة الميل بسباق القوائم ميدان كلاسيك في مارس، وأضاف شارلي أبلبي قائلاً: نافس «سيمبولايزيشن» في مستوى أعلى في سباقيه الأخيرين، وإن المشاركة هنا في مستوى أدنى ستجعله منافساً جيداً، «زمان» خيّب الآمال في ألمانيا، لكنه يفضل التمركز ضمن الطليعة، وقد خسر موقعه في ذلك اليوم، وإذا استطاع إعادة تقديم نفس المستوى الذي ظهر به في دبي، فبإمكانه أن يكون لاعباً رئيساً في هذا السباق.