صحيفة الاتحاد

الرياضي

«العنابي» يختار 20 لاعباً ويعدل موعد السفر

ريجيكامب مدرب الوحدة (الاتحاد)

ريجيكامب مدرب الوحدة (الاتحاد)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

عدل الوحدة موعد سفره إلى الدوحة إلى صباح اليوم بدلاً من مساء أمس، وتغادر البعثة بطائرة خاصة من مطار أبوظبي، وتضم 20 لاعباً، بينهم الأساسيون، بجانب الجهازين الفني والإداري، ويؤدي «العنابي» تدريبه الختامي على ملعب المباراة التي تجمعه مع الدحيل غداً بالجولة السادسة والأخيرة للمجموعة الثانية، وتعد بمثابة أداء الواجب للفريقين، بعد تأكد خروج الوحدة من السباق في الجولة الماضية، بينما تأهل الدحيل إلى دور الـ16، وتنحصر المنافسة على البطاقة الثانية بين لوكوموتيف الأوزبكي وذوب آهن الإيراني اللذين يلتقيان غداً أيضاً.
وأدى «أصحاب السعادة» التدريب الأساسي أمس على ملاعب أكاديمية النادي بالشهامة، بمشاركة جميع اللاعبين، وتخلو القائمة من الإصابات أو الإيقافات، ووضع خلاله الروماني لورينت ريجيكامب المدير الفني الخطة التي يعتمد عليها الفريق في المباراة، واطمأن على جاهزية العناصر التي يدفع بها من البداية.
يذكر أن الوحدة ظهر في البطولة بوجه مختلف عما يقدمه في المسابقات المحلية، وتُوج ببطولتي كأس السوبر وكأس الخليج العربي، وما زالت حظوظه قائمة في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بعد التأهل إلى نصف النهائي، وفي الدوري أيضاً، وإن كانت الحظوظ بدرجة أقل، حيث يفصله عن العين المتصدر 4 نقاط، ويحتاج إلى الفوز في آخر جولتين، على أمل تعثر «الزعيم».
وقال طارق الخديم لاعب «العنابي»: نبحث عن نتيجة جيدة ننهي بها المشاركة في دوري الأبطال، وتكون دافعاً معنوياً في آخر جولتين بالدوري، وبقية مشوار الكأس الذي يخطط الفريق للاحتفاظ بلقبه.
وأضاف: رغم خروجنا من الجولة الماضية لدوري الأبطال، إلا أن الفريق لم يخرج «خالي الوفاض»، بل اكتسبنا خبرات كبيرة تكون مفيدة لنا في النسخة القادمة، ويجب ألا ننسى أن عدد من الظروف صاحبت المشاركة الحالية، أهمها غياب عدد من العناصر المهمة عن أولى مبارياتنا في المجموعة بسبب الإصابات، وما ترتب عن ذلك من بداية غير موفق، ونعرف أن مهمتنا أمام متصدر المجموعة لن تكون سهلة، إلا أن الفريق يعمل على تقديم أفضل ما عنده في آخر المباريات، ونتمنى أن نعود بنتيجة جيدة، وأن نواصل في تحقيق الانتصارات فيما تبقى من مباريات في الدوري والكأس.