صحيفة الاتحاد

الإمارات

«دبي للمستقبل» توقع اتفاقية تعاون لدعم مبادرة 10X

دبي (الاتحاد)

وقعت مؤسسة دبي للمستقبل مذكرة تفاهم مع شركة إرنست ويونغ لدعم مبادرة دبي 10X، وهي إحدى مبادرات المؤسسة ضمن خططها الاستراتيجية لدعم مبادرة دبي 10X التي تهدف إلى تطوير خدمات حكومة دبي لتطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد عشر سنوات. وبموجب التعاون الجديد، ستقوم الشركة بدعم الجهات الحكومية لبلورة وتطوير أفكارهم لتمكينهم من تحضير مبادراتهم ليتم عرضها وتقييمها من قبل اللجنة المختصة، إلى جانب إجراء تقييم قصير وسريع لمدة 5 أيام لفهم الأفكار المقدمة من قبل الجهات المعنية واستكشافها؛ علاوة على إجراء تحسينات سريعة لتعزيز الأفكار وإثرائها خلال فترة أقصاها أسبوعين، وذلك قبل عرضها على اللجنة المختصة للتقييم. وقع الاتفاقية من جانب مؤسسة دبي للمستقبل عبد العزيز الجزيري، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قطاع المشاريع، ومن جانب الشركة وسيم خان، رئيس خدمات الاستشارات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقال عبد العزيز الجزيري، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس قطاع المشاريع في مؤسسة دبي للمستقبل: «يأتي التعاون الذي جمعنا مع (إرنست و يونغ) في تقديم خدمات الاستشارات لدعم وتطوير الأفكار المقترحة لمبادرة دبي 10X، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، حيث وجه سموه بضرورة تبني جميع الجهات الحكومية في دبي هذه المبادرة الأولى من نوعها في العالم لكي نطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد عشر سنوات، وذلك انسجاماً مع أهداف مئوية الإمارات 2071 التي تهدف لأن تكون دولة الإمارات أفضل دولة في العالم».
ومن جانبه، قال وسيم خان «نحن فخورون بدعم مبادرة دبي 10X التي تهدف إلى الاستفادة من التقنيات التحويلية لارتقاء جودة حياة المواطنين وتفاعلهم مع حكوماتهم. ونؤمن بأن الارتقاء بمستوى الأسئلة التي يتم طرحها يساعد الحكومات والشركات - والعالم ككل – على العمل بكفاءة أكبر. كما نتطلع إلى أن نلعب دورنا في إثراء وتعزيز أفكار دبي 10X من خلال بيئة التقنيات الرقمية والابتكار المتوافرة لدينا، وأن نعمل مع مؤسسة دبي المستقبل لجعل دبي مدينة المستقبل».